خلال افتتاحه مقر "الجيزة"

“عاشور”: المحاماة تمر بمنعطف خطير.. ومستمرون في تنقية الجداول

المشتغلون هم أصحاب الحق في النقابة

1
114
سامح عاشور

تكبير الخط

كتب :

“لا نشيد أبنية وقلاع وحوائط وإنما نشيد مؤسسات تدافع عن الحق وسيادة القانون وكل القيم النبيلة التي ينتمي إليها المحامي”.. كلمات استهل بها سامح عاشور نقيب المحامين، ورئيس اتحاد المحامين العرب، كلمته خلال حفل افتتاح مقر نقابة محامين الجيزة الجديد، مساء اليوم الخميس.

في البداية، رحب نقيب المحامين بالحضور، داعيًا للوقوف دقيقة حدادًا على أرواح المحامين الذين توفوا أثناء أداء عملهم، قائلًا: “أبنائي وزملائي محامين الجيزة، كل عام وأنتم بخير، نحتفل اليوم بافتتاح مقرًا جديدًا من مقرات نقابة المحامين في الجيزة، في قلب المحكمة الابتدائية لكي تجمع قلوب المحامين على حب الوطن والمحاماة، وكنت دائما أقول أننا لا نشيد أبنية، وقلاع، وحوائط، وإنما نشيد مؤسسات تدافع عن الحق وسيادة القانون وكل القيم النبيلة التي ينتمي إليها المحامي”.

وقال “عاشور”، إن المحاماة هي قلب القيمة النابضة في المجتمع، ودرع الوطن، والمواطنين، والأفراد، في الدفاع عن حقوقهم، مشيرًا إلى أن الحضور يؤكد الانتماء ووحدة الصف في مواجهة الأزمات، التي تمر بالوطن والمحاماة، ومطالبًا كافة أعضاء النقابة بالاصطفاف صفا واحدًا خلف نقابتهم، كما يصطف الشعب خلف القوات المسلحة في الحرب ضد الإرهاب.

كما أكد رئيس اتحاد المحامين العرب، أن المحاماة تمر بمنعطف خطير منذ سنوات، ولم ينتهي حتى الآن، بسبب التداعيات الجديدة التي تضاف على المحاماة والمحامين، قائلًا: “أننا بغير الاصطفاف لن ننجح، وسوف تقهرنا الأزمات”.

وتابع نقيب المحامين: “تنقية الجداول واقتصارها على أصحابها فقط، كان مطلب جميع المحامين من سنوات، قبل توليتي منصب النقيب العام، ولكن كان على استحياء، فبسبب المجاملات أصبحنا 600 ألف، ولكن المشتغلين فعليًا لا يتعدوا 140 ألف محاميًا، حتى أصبحنا في صراع بقاء أو تلاشي”، مؤكدًا أنه تم اختيار الطريق الصعب والاستمرار في عملية التنقية، والعبور بالنقابة إلى بر الأمان.

وأردف “عاشور”: ” وصل فائض النقابة 300 مليون جنيه، وتقرر زيادة المعاش في العام المقبل إلى 2000، مع زيادة سنوية 5%”، مشيرًا إلى زيادة جميع المعاشات من 10 % إلى 15 %، ولبعض الأماكن 25 %.

وأكد نقيب المحامين تجديد 63 ألف محام لكارنية العضوية حتى الآن، مضيفا أن من يسعى لتبديد أموال النقابة وضياعها هم أصحاب مصالح انتخابية، قائلًا: “لا يمكن لأحد أن يتملك الثقة من تفشيل الغير”، ومطالبًا جموع المحامين بالاصطفاف خلف نقابتهم للدفاع عن أموالهم وحقوقهم، قائلًا:” هذه هي المعركة الاخيرة لنكون أو لا نكون”.

وباختتام الكلمة، كرم النقيب العام، المهندسة نورهان شعبان بسطاوي بدرع نقابة الجيزة، لجهودها في الإشراف على أعمال الديكور بالنقابة الفرعية الجديدة.

اعلاناتاعلانات نقابة المحامين

1 تعليق

  1. السيد الاستاذ نقيب المحامين ءء نرجو اصلاح لائحة المعاشات الان حال المعاشات القديمة لا يسر احد ءء فلا يعقل ان يربط معالش محامي بسعر 25 جنيه ومحامي اخر بسعر 50 جنيه لسنة الاستغال ءءء نرجو تسوية معاشات المحامية بسعر واحد ءء رفعا للظلم عن المعاشات القديمة ءء

اترك رد