العدالة مع المقيمين بالخارج

1
1037
اجتماع 7 ديسمبر (17)

تكبير الخط

تأتى ضوابط نقابة المحامين لجداولها كل عام مصاحبة لحالة من الجدل عند البعض، وقد حظى قرار استبعاد المحامين العاملين بالخارج من استمرار القيد فى جدول المشتغلين بنصيب أوفر فى الحديث هذا العام رغم الابقاء عليهم دون دعم خدمات النقابة فى العلاج والمعاش.

وقد عقد الزميل محمد الطليانى المحامى الكبير بالاسكندرية على صفحته مقارنة بين قبول المواطن لرفع الدعم عن العاملين بالخارج فى بطاقات التموين ، رغم سدادهم الضرائب كل عام فى حين يعترض البعض من رفع دعم النقابة فى العلاج والمعاش عن العاملين بالخارج رغم أن صندوق الرعاية فى النقابة لايلقى مساهمة من الدولة ولايلقى كذلك تمويلا من المحامين بالخارج لعدم اشتغالهم بالداخل وكان قرار النقابة بمنحهم بطاقات العضوية دون خدمات النقابة الا بعد عودتهم واشتغالهم بالداخل من باب انسانى وأخلاقى وليس من باب مهنى وقانونى عندما تلزمهم جهات عملهم بالخارج باثبات القيد بالنقابة لاستمرار عملهم بالخارج وهو ما لاقى قبولاً لدى العاملون بالمحاماة فى الخارج….. وهو مايعنى أن النقابة تسعى لتحقيق العدالة مع المقيمين بالخارج أمام التزاماتها مع المشتغلين من المقيمين بالداخل

يقول الطليانى تحت عنوان “، وجهة نظر”
لما وزارة التموين قررت تعمل بطاقات التموين الذكبة استبعدت المصرين المفيمين بالخارج من الحصول على حصص تموينية ليصل الدعم لمستحقية وطالبت الشعب بتقديم المستندات
واقرارات وصور بطاقات الرقم القومى
ولم يعترض احد على تلك القرارات او طعن عليها فى المحاكم وقد استفاد المواطنين المقيمن من القرار
اما فى نقابة المحامين لما صدر قرار بطلب شهادة تحركات ﻻستبعاد العاملين بالخارج حتى يستفيد العاملين الفعلين بالخدمات من عﻻج ومعاش فظهر المزايدون والمعترضين واصحاب المصالح الخاصة معترضين على القرار
ناسين او متناسين ان الدولة بامكانيتها وميزانيتها ضنت واستبعدت العاملين فى الخارج
فى حين ان نقابة المحامين التى ﻻ تتلقى اى دعم من الدولة ومواردها يحققها اينائها العاملين والمزاوليين الفعليين يستكثرون علية استبعاد العاملين بالخارج من الجدول لحين عودتتهم ﻻرض الوطن

نعم لتنقية الجدول

اعلاناتاعلانات نقابة المحامين

1 تعليق

  1. اري ان رأيك فيه عنصرية للمقارنة الظالمة بين بطاقة التموين و الكارتيه ..
    اتمني ان يصدر قرار تكميلي للمحامين الممارسين لأعمال مماثلة بالفعل بالخارج لتجديد الكارنيه لأننا نمثل قيمة و إضافة أدبية للمحامين مصر.
    مع تقديم ما يثبت عملنا القانوني مثل عقد العمل أو شهادة موثقة و خلافه و مع سداد الرسوم المستحقة سواء بالدولار الأمريكي أو الجنيه حتي ولو أكثر من محامين الداخل.
    فأنا مه قرارات النقابة لكن دون ظلم لمحامين الخارج و نقلهم لجدول غير المشتغلين خاصة و نحن لا نستفيد من خدماتها بالداخل
    حيث المعظم منهم لديهم مكاتب و قضايا متداولة في مصر

اترك رد

من فضلك اترك ردك
من فضلك اكتب اسمك هنا