مجدى عبد الحليم يكتب

استشعار الخطر قبل الحرج

0
326
مجدى عبد الحليم
مجدى عبد الحليم

تكبير الخط

هتف المحامون “يحيا العدل” أمام محكمة القضاء الادارى فى جلسة الامس الاحد 26 نوفمبر بعد قرار المحكمة احالة جميع قضايا نقابة المحامين الى رئاسة المجلس لاحالتها لدائرة أخرى لاستشعار الحرج.

كان حضور رموز نقابة المحامين وممثليهم مشرفاً وكاشفاً عن استشعار الخطر من المضى قدماً أمام هذه الدائرة فى نظر منازعات نقابة المحامين بعدما تأكد حدوث منازعة بينها وبين النقابة والدائرة فى دعوى المخاصمة التى أقامتها النقابة.

لم تعبأ نقابة المحامين بما يفعله خصومها الذين لا يملون عادة عن السباب والشتائم والتباكى على الظلم الواقع على ممثليهم كل جلسة ، ثم يؤدون فاصلاً معتاداً من الهتاف الذى تقوم بعضهن ضد النقابة عقب كل جلسة مع الصراخ والعويل أمام قاعة المحكمة وفى ساحة المجلس..

وقد تساءل البعض لماذا هلل أنصار النقابة الى قرار استشعار الحرج .. وقالوا يحيا العدل للدائرة التى اختصموها

انها ارادة قد انتصرت وثقة بالنفس قد ظهرت ويقين بالله فى النصر ، وكم ننتظر الفرج بعد استشعار الحرج ولانزال نراهن على قضاء مجلس الدولة الشامخ.

يحيا العدل .. النقابة للمشتغلين
اكد هتاف نقابة المحامين “يحيا العدل” أن النقابة لم تتأثر بهتافات غير المشتغلين ومايثيرونه من قلاقل بالمحكمة كما يحدث كل مرة ، واثبتت النقابة انها على موقفها الثابت من احترامها وثقتها فى القضاء رغم دعوى المخاصمة.

وفشلت محاولات استغلال دعوى المخاصمة للتشوية وللايقاع بين النقابة ومجلس الدولة وردت النقابة بقوة على كلام خصومها انها لا تريد دائرة بعينها “تفصيل” استمرارا لمسلسل المهاترات فكل قضاء مجلس الدولة محل ثقة واحترام نقابة المحامين وثبت ذلك للمحكمة .

لم يفلح سباب غير المشتغلين وربات البيوت فى إلغاء ضوابط القيد وضبط جداول نقابة المحامين، وظهر بوضوح اصرار النقابة وهب الجميع الى مجلس الدولة لنصرة نقابة المحامين من غير المشتغلين.

الخسارة لمن لم يفهم أن هذه المعركة هي معركة الكرامة وأنه لابطولة لهدم النقابة وفتح جداولها على مصراعيه لغير المشتغلين ، وللاسف وقع الكثير فى ظنون الزعامة لمواجهة النقابة فى معركة الشرف ، وقاوموا ضبط وتنقية جداول النقابة … سيذكر التاريخ مواقف الجميع … وسيعلم الذين ظلموا أى منقلب ينقلبون

عاشت نقابة المحامين وحماها الله من كيد الكائدين

اترك رد

من فضلك اترك ردك
من فضلك اكتب اسمك هنا