بسيونى  : معهد المحاماة يستهدف تطوير قدرات الزملاء . . ولا تراجع عن شروط القيد

0
270
أحمد بسيونى
أحمد بسيونى

تكبير الخط

كتبت :

أكد أحمد بسيونى، وكيل النقابة العامة، إن تدشين معهد المحاماة ذو أهمية كبرى فى النهوض بقدرات ومهارات الزملاء الجديد وتطوير المهنة والمحافظة على آدابها وقيمتها التاريخية،  خاصة أن من يتولى إلقاء المحاضرات به،  مجموعة متميزة سواء من الزملاء أو من بعض الجهات الأخرى ومنها القضاء والشرطة والنيابة والطب الشرعى.

قال الوكيل، أن الإستعانة بالقضاه ورجال الشرطة يهدف إلى إذابة الفجوة بينهم وبين المحامين ، خاصة أنهم شركاء فى تحقيق منظومة العدالة ، لافتاً إلى أن النقابة تتحمل كافة الأعباء بمفردها والدخل الخاص بها قاصر على تحصيل أتعاب المحاماة والدمغة، ولا تحصل على أى دعم من الدولة، والمحامين بالخارج لديهم أعباء مالية واجبة الدفع طالما يستفيدون بالخدمات من خلال بطاقة العضوية، مؤكدأ أن الأمر لم يحسم بعد وتم تشكيل لجنة للفحص والبت فى هذا الأمر.

أشار وكيل النقابة العامة، إلى إستمرار تطبيق شروط القيد حسب القواعد الموضوعة،  بإستثناء الحاصلين على عضوية 2017  فعليهم تقديم دليلى إشتغال وسند الوكالة دون برنت تأمينات، وبطاقة الرقم القومي،  والبطاقة الضريبية،  لافتاً إلى أن ما أثاره الزملاء مجرد خلال فى وجهات النظر،  والمجلس مكلف من الجمعية العمومية بوضع الشروط اللازمة للحفاظ على المهنة،  والتى لن يتم الرجوع عنها.

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here