“الحريرى” يكتب : وجوه تتلون

0
236
ماهر الحريري

تكبير الخط

غريبة هى طباع البشر أشبه بتقلبات الزمن من شتاء لربيع ومن صيف لخريف وهكذا تدور الدوائر فيصبح أعداء الأمس أصدقاء اليوم وربما أصدقاء اليوم أعداء الغد فالكثير يحكمه عنصر المصلحة وكل يسع لإثبات ذاته بطرق مشروعة وغير مشروعة فمنهم من يتلون كالحرباء بكل الألوان ومنهم من يبكون مع الراعى ويعبثون مع الذئاب والأعجب الثعالب تبتسم أحيانا.

ولم يكن ذلك بغريب بالاختلاف طبيعة البشر والأسرة أول صفات النفس لكن عندما يطفو الاختلاف فوق السطح فتلك الطامة الكبرى فنحن من يدفع الثمن آنذاك لابد من وقفة معهم وأنفسنا فلقد جئنا بهم وكل بدور محدد منهم القائد ومنهم غير ذلك فلا يحق لأحد أن يقف على اختصاصات الآخر لابد إرادتنا أن تحترم فنحن من صنع الجميع بثقة منحناها اياهم ولابد للسفينة
أن تبحر بقيادة الربان حتى لو اشتدت الاعاصير حتى نصل سويا لبر الأمان ومن ابتغى غير ذلك فلا يلومن إلا نفسه فنحن أصحاب الاختيار وأسياد القرار، وإن غدا لناظره قريب فربما نلفظ أشخاصا لنصلح أوضاعا ، ونحقق احلامنا تمناها الجميع. 

ماهر الحريري أمين عام نقابة كفر الشيخ سابقا

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here