- تأكيدا لتصريحات «عاشور» : «القومية للأنفاق»: «المحامين» تبعد عن حد حرم المترو بـ 11.00 متر

0
1376
سامح عاشور
سامح عاشور

تكبير الخط

محرر الموقع :

أرسلت الهيئة القومية للأنفاق خطابا للواء إبراهيم عبد الهادي رئيس حي غرب القاهرة، شددت فيه بأن مبنى نقابة المحامين، يبتعد عن حد نفق المترو للخط الأول المار بشارع رمسيس بمسافة 11.00 متر، وبالتالي فهو خارج حد حرم المترو طبقا للقانون رقم 4 لسنة 1990، وهو ما ياتى تأكيدا لتصريحات سامح عاشور نقيب المحامين، بأن مشروع مبنى النقابة الجديد سيكتمل، 

وأضافت الهيئة أنها غير مختصة بقرار بناء العقار المذكور، من عدمه، حيث أنها معنية فقط بدراسة المباني داخل حد حرم المترو فقط، ولكنها تتخذ بواسطة الحي المختص.

وفي ذات السياق، أفادت الشركة المصرية لتوزيع الغاز الطبيعي، في خطاب رئيس حي غرب القاهرة، بأنه لا مانع من استكمال تراخيص بناء النقابة، على أن تقوم «المحامين» فور الانتهاء من عمليات التشييد بالتقدم للمنطقة لعمل المعاينات اللازمة لإدخال الغاز الطبيعي للمبنى، حال طلب ذلك، على أن تستكمل باقي الإجراءات في حينه.

يذكر أن، «عاشور» أكد الشهر الماضي، خلال فيديو بث عبر صفحة لجنة الإعلام بالنقابة على «اليوتيوب» أن مبنى النقابة بعيد عن حرم مترو الأنفاق، وإلا كان تأثر أو انهار عند إنشاء المترو، متسائلا: «هل خلف مبنى النقابة التاريخي، أو شارع عبدالخالق ثروت، أو تحت مبنى الشهر العقاري المجاور للنقابة مترو أنفاق؟».

وأشار نقيب المحامين إلى أن اللجان التي عاينت موقع المبنى الجديد، أكدت الحاجة إلى تخصيص الدور الأول مع البدروم كجراج، أو تعديل تصميمات المبنى وإنشاء دورين تحت الأرض كجراج، واختارت النقابة الخيار الأخير، وعدلت التصميمات بالفعل، وهذا السبب في تأخر عمليات البناء.

وأضاف: «أسند المشروع للهيئة الهندسية بوزارة الإنتاج الحربي، وأزالت المباني العشوائية المحيطة بمبنى النقابة الجديد، ولو كان لديها أي اعتراض هندسي أو قانوني على إنشاء المبنى، لما كان وقع العقد بين النقابة والوزارة في شهر يونيو الماضي».

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here