النقابة تدرس دعم علاج الزوجة العاملة للمحامي

32 مليون جنيه مصاريف ولاده في علاج المحامين

1
2558
14527897695821854005395

تكبير الخط

أوضح نقيب المحامين خلال الاجتماع ان النقابة تتكبد اكثر من 30مليون جنيه للولادة القيصرية خلال الفترة الماضية،
وعرض حسين الجمال عضو مجلس النقابة العامة تقرير لجنة العلاج وكان هناك ايجابيات من خلال موافقة البعض من اعضاء المجلس ورفض البعض بشكل كلي او جزئي، نظام العلاج الجديد، منوها الي ان اغلبية حديث المحامين داخل غرف المحامين والمحاكم علي العلاج والمعاش، والجهاز الاداري لنقابة المحامين والقائم على تلقي طلبات العلاج ولكن يحدث تزاحم من قبلهم علي المحامين فهناك من المحامين من قدم 11 توكيل يثبت عملها وهناك من يثبت ان تتعامل مع احد المستشفيات من قبل كثيرا ولكن بعد هذا رفض اعطاءها طلب العلاج، وطلب منها ما يثبت انها اصبحت غير قادرة علي اداء المهن، مطالبا ان يكون لاعضاء المجلس دور في عملية تطوير وتفيعل مشروع العلاج، فلا يوجد لهم دور حاليا، والمجلس منتخب هو والنقيب يدير تلك الامور وهذه الخدمات، والمجلس هم اولى لادارة اموال المحامين دون الموظفين،
قال ابوبكر الضوة ان بالنسبة لزوجة المحامي لن تستفيد من المعاش او العلاج نظرا للضوابط التي تمنع ذلك لانها ليست محامية لوحدها ولابد من نؤجل المواجة الخاصة بها وهذا يجعل صدام بينها وبين النقابة
اللي شغال في الادارة القانونية نطالبه بالتحقيقات والمأموريات التي قام بها، وسوف يعامل بنفس ما يعامل في المعاش،
وقال محمد الكسار الي ان مجلس في اختبار حقيقي الان وهناك عوار خاصة في موضوع الزوجة وطالما اني محامي وامارس اعمال المحاماة فلابد ان يكون لعلاج علاج ايضا ، والزوجة مسؤلة ايضا في بيتها،
وقال حسن الجمال الي انه بالنسبة لحلات الولادة بنوعيها والزوجة التي تعمل في وظيفة حكومية تتبع الدولة لها علاج ام التي تعمل الي الشركات فليس لها علاج.
وتلي ابوكريشة الزوجة في وظيفة حكومية ومامن عليها، فهي تاخذ علاج ومعاش مقابل دفع اشتراك 100جنيه زيادة، لا يحول لها مثل التي تعمل في الشركات.
وبالنسبة لمشروع الولادة فقد تحدد سقف العلاج2000جنيه للكيسري و1000 جنيه للحالة العادية، ولكن بشكل مقدم، لذا نطالب بعودة منظومة الاشتراك 10في المية مقابل العلاج.

اعلاناتاعلانات نقابة المحامين

1 تعليق

اترك رد