سامح عاشور :نسعى لعرض نصوص قانون المحاماة على مجلس”النواب”

0
834
سامح عاشور
سامح عاشور

تكبير الخط

محرر الموقع :

قال سامح عاشور نقيب المحامين، إن النقابة عانت فى العقود الثلاثة الماضية من عضوية غير المشتغلين نظرا لقصور نصوص قانون المحاماة فيما يخص القيد، مضيفا أن الدولة سابقا كانت تتوسع فى إنشاء الكليات النظرية على حساب الكليات العملية.

وأضاف عاشور فى تصريحات صحفيه له، أن الدولة توسعت أيضا فى إنشاء كليات الحقوق، دون مراعاة لحاجه سوق العمل وهروبا من مسئوليتها فى توظيف هؤلاء الخريجين تساهلت فى نصوص القيد بنقابة المحامين، وكأنها نقابة خريجة الحقوق وليست نقابة للمحامين.

وتابع عاشور قائلا: فى ظل أنظمة سابقة هربت من تحمل مسئوليتها تجاه خريجى كلية الحقوق وإصرار منها على عدم تعديل قانون المحاماة، فيما يخص القيد تحملت النقابه الكثير، بل وصل الأمر، إلى أنها أصبحت بديلا للدولة من وجهه نظر من دخل كلية الحقوق مجبرا، وانضم بالتبعية لنقابة المحامين غير راغبا فى العمل محاميا، واعتبر النقابة منفذا للحصول على الخدمات الاجتماعية كالعلاج والمعاش، والتى كان من المفترض أن تقدمه له الدولة، فأصبح شريكا بغير حق للمحامى المشتغل، فيما تقدمه النقابة لأبنائها من خدمات، بل زاد الأمر إلى تحمل النقابة أدبيا عبء عملهم فى مهن وحرف لا تتناسب مع قدر وقيمة مهنه المحاماة”.

 

ولفت عاشور، إلى أنهم يسعوا لعرض تلك النصوص التى استحدثوها على البرلمان لإقرارها، متابعا: “لذلك لن نرضخ لمزايدات يقوم بها البعض اعتراضا على ضوابط وضعت لاستفادة المحامى المشتغل فقط من خدمات نقابته، لاسيما وكان حديثهم الدائم هو أزمه غير المشتغلين، فلا يصح اليوم أن تصل مزايدتهم فى الدفاع عن غير المشتغلين بمواجهه ضوابط وضعت لخدمه المحامين المشتغلين”.

 

اترك رد

من فضلك اترك ردك
من فضلك اكتب اسمك هنا