سامح عاشور: مايحدث فى الاقصى اهانة لكرامتنا جميعا حكام ومحكومين

0
888

تكبير الخط

محرر الموقع :

 

قال سامح عاشور نقيب المحامين ورئيس اتحاد المحامين العرب ان مايحدث فى المسجد الاقصى دليل على اننا كأمة عربية واسلامية لاقيمة ولا وزن لنا فى العالم ، واننا أضعنا هيبتنا منذ سنوات طويله بقبول التنازلات غير المبررة  والاستسلام للمشروع الامريكى فى المنطقة واسرائيل التى تم زرعها فى المنطقة لكى تقضى علينا جميعا ، وهى لاتقضى فقط بل تهيننا وهى تقضى علينا .

وأضاف النقيب خلال كلمته فى المؤتمر العام ببورسعيد ان مايحدث فى مقدساتنا الاسلامية فى الاقصى ، مثلما حدث من قبل للمقدسات المسيحية عند حصار كنيسة المهد ودهسهم لسيارات الاسعاف مر مرور الكرام ، ولم نسمع صوت مسيحى واحد ، مؤكدا ان مايحدث فى الاقصى اهانة لكرامتنا جميعا حكام ومحكومين ، ومن يفرط فى الكرامه يفرط فى الوطن كله مهما كانت قوة امريكا واسرائيل والتاريخ كله عرف بانتصارات الامه العربية والاسلامية المخالفة لكل النواميس ، نحن لم ننتصر بالمعايير الدولية ، ففى موقعة بدر المسلمين انتصروا وهم قلة بلا عتاد وسلاح وانتصرنا على المغول وحطين ونحن قلة وفى 73 كنا اضعف وسلاحهم اقوى لكن كنا رجالا ، ومن يكلمنى عن الكنيسة فانا قلتها من قبل ، ليس مسلما من لايدافع عن كنيسة القيامه وليس مسيحيا من لم يدافع عن الاقصى.

وقال ان كلمته للحكام العرب : فاوضوا وهادنوا كما تريدون ، وناورا ولكن نحن لانعترف بهذه الاستسلامات فاسرائيل عدو لنا وسوف نقاتل باحفادنا وابناءنا الى ان نسترد الوطن ، فنحن الان جيل من العجزه ، لكن لاتضيعوا الاجيال بعدكم لاسترداد الكرامه ، مشيرا الى عدم قبول  المناورة والتفاوض ولا اى محاولة لاضفاء الدبلوماسية على ما نقول ، ففلسطين عاصمتها القدس جميعها وهذا ما نطالب به وسيتحقق.

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here