خلال اجتماعه بالنقابات الفرعية.. عاشور يوجه الدعوة للقضاء للدخول فى حوار

0
694
اجتماع عاشور بالنقابات الفرعية بنادي المعادي (4)

تكبير الخط

كتب :

 مناقشات ساخنة من النقباء الفرعيين حول زياده المعاشات

مخاطبة الجهات القضائية التى يطالب بها المحامون ليست الحل

المناخ العام للبلد غير منتظم و نحن فى أسوء وضع تمر به مصر

الشرطة خصم سهل التعامل معها إلا أن الحصانة تصعب المواجهة

شهد اجتماع قيادات المحامين الطاريء على مستوي الجمهورية،المنعقد بنادي المحامين النهري بالمعادي اليوم الخميس بالنادي النهري بالمعادي، والذي دعا إليه نقيب المحامين ورئيس اتحاد المحامين العرب سامح عاشور لمناقشة زيادة المعاشات القديمة، وتعديلات قانوني المحاماة والإدارات القانونية والأزمات التي حدثت أخيراً مع القضاة والشرطة والنيابة جاء في الوقت المناسب مناقشات ساخنة من النقباء الفرعيين حول زياده المعاشات، تعديل قانون المحاماه ،حماية المحامى بنصوص المواد ٤٩،٥٠ ،  محاسبه الشرطة.

 فيما وضع  سامح عاشور نقيب المحامين ورئيس اتحاد المحامين العرب، تصوراً و عمل مكاشفة للأخطاء المتبادلة بين الهيئات القضائية و المحامين، ووضع حلول لها ،و لن تقصر النقابة بالحلول سواء كانت تشريعية أو قانونية، لافتاً إلى أن مخاطبة الجهات القضائية التى يطالب بها المحامون ليست مطلب بل هى حق قانونى بنص قانون معروف و قديم مشيراً إلى أن المناخ العام للبلد غير منتظم و نحن فى أسوء وضع تمر به مصر .

أضاف عاشور أن نقابة المحامين، لن نسكت أبدًا عن قتل الزميل كريم حمدي  مؤكداً أن هذا الأمر أعطى الحق للضباط فى قتل سامح عاشور نفسه قائلاً:«  اللى يغلط عمرنا ما هنسيبه و لن نسكت ابدا عن حق أى ﻣﺤﺎﻣﻰ »

وأشار عاشور إلى أن الشرطة خصم سهل التعامل معها إلا أن  الحصانة و الحكم صعب المواجهة معه، الا بالحكمه و الفطنة و هذه مشكلتنا مع القضاء، لافتاً إلى أن النقابة العامة مع المحامين و متضامنين مع نقابه الجيزة فى موقفها ، إلا أننا لا ننكر أن المحامى قد يكون مخطيء و لكن فى جميع الأحوال لا يُبرر حبس المحامى، مطالباً من المحامين عدم المزايدة فيما بينهم وعليهم حماية أنفسهم وزملائهم و لا ندخل فى معارك وهمية ومن الذكاء فى المحامى ان يختار المعركة قبل ان يدخلها  لافتاً إلى أن العدالة كلها فى مصر مريضة و ليست المحاماه فقط كل عناصر العدالة فى حاله عجز هى و مكوناتها.

ووجه عاشور الدعوة للجهات القضائية للدخول فى حوار حضارى لمناقشه الملفات الساخنة بين المحامين والقضاة،  مشيراً إلى أنه بهذا المنطق نستطيع أن نضع حلول منطقية، تمكنا من مخاطبة رئيس الجمهورية منوهاً أن انعقاد مؤتمر للعداله تحدده النقابة العامة، بترتيب الأمور مع النقابات الفرعيه لمناقشه الأوضاع، وعن الأحوال المادية لللنقابة أكد عاشور أن هناك حوالي 25أو ٢٦ حالة وفاة و ٥٠ حالة كشف طبى بالمعادى الأن،و يتم صرف المعاش لهم .

اعلاناتاعلانات نقابة المحامين

اترك رد

من فضلك اترك ردك
من فضلك اكتب اسمك هنا