حامد محامى مرسى .. الإخوان تبادل الحسنة بالسيئة..

0
730
السيد حامد

تكبير الخط

المحامى المنتدب للدفاع عن محمد مرسى:

  • تلقيت إهانات بسبب تأكيدى على احترام أحكام القضاء..
  • ويكشف: “مرسى” أشاد بى وأحد قادة الجماعة الكبار قال لى الحكم ممتاز ومتوازن

    شنت جماعة الإخوان هجوما عنيفا على أحد المحامين المنتدبين للدفاع عن الرئيس الأسبق محمد مرسى، بعد أول حكم صدر ضد الرئيس الأسبق فى قضية أحداث الاتحادية، والتى حكم فيها على مرسى وعدد من قيادات جماعة الإخوان بالسجن لمدة 20 عاما.
    الإخوان تهاجم أحد المحامين المنتدبين للدفاع عن مرسى وشنت الجماعة وأعضاؤها على قنواتها فى تركيا، هجوما على السيد حامد، المحامى المنتدب للدفاع عن مرسى، بعد تأكيده على احترام حكم القضاء الصادر ضد موكله، ونرتضى به، ورفضه الهجوم على القضاء، ووصفوا المحامى بمثير للسخرية والمعين من قبل المحكمة للدفاع عنه.
    من جانبه رد السيد حامد على هجوم الإخوان بأنه لم يتوقع أن ترد الجماعة بالإساءة بعد المجهود الذى قام به فى قضية محاكمة مرسى فى أحداث الاتحادية، وكشف حامد فى تصريحات لـ”اليوم السابع” أن كلا من الرئيس الأسبق محمد مرسى، ورئيس مكتبه أحمد عبد العاطى، ومحمد البلتاجى حيوه خلال الجلسة الأخيرة فى قضية الاتحادية.
    لم أتوقع الهجوم وقال حامد إنه لم يكن يتوقع أن تهاجمه الجماعة عبر قنواتها التى تبث من تركيا، لاسيما أن الجماعة نفسها هى من أشادت بمرافعته الأخيرة خلال القضية وهناك من تواصل وشكره على هذه المرافعة.
    وأوضح حامد أنه تلقى هذا الهجوم بعد تأكيده على احترام القضاء بعد صدور الحكم، معلنا أن دوره انتهى فى الدفاع عن مرسى، وأن الجماعة كشفت عن وجهها الحقيقى.
    وفى ذات السياق، قال حامد عبر صفحته الرسمية على “فيس بوك:
    “أحترم أحكام القضاء ونرضى بها ولكن هناك طرق للاعتراض والطعن عليها أجازها القانون وكون المحكمة برأت الرئيس من تهمة القتل فهذا حكم مرضى لنا أما عقوبة استعراض القوة فهناك فرصة للطعن عليها أمام محكمة النقض، ويمكن إلغاؤها، فهذا ملخص ما صرحت به أمام الفضائيات المختلفة”.
    من الإشادة إلى الهجوم وتابع “لكن هذا التصريح لم يرض الكثير من جماعة الإخوان فهاجمونى بأشد ما يكون الهجوم ونسوا أنه منذ أيام قليلة كان دفاعى عن الرئيس الأسبق مثار إعجاب من قادتهم وقنواتهم ومن مرسى نفسه، هو فيه إيه بالضبط؟ هما فاكرين إننى من جماعة الإخوان وانشقيت عنهم مثلا؟ هما مش عارفين إننى ناصرى الفكر وبالرغم من ذلك تحملت المشاق والصعاب وخلعت ثياب فكرى الناصرى ولبست روب المحاماة معصوب العينين عن أى فكر حتى أستطيع أن أؤدى دورى على أكمل وجه”.
    خلعت عباءتى الناصرية ولبست روب المحاماة واستطرد:”لن أندم لأننى اخترت روب المحاماة وخلعت ثياب الفكر لمدة 15 شهرا أى 456 يوما، ولا أحب أن أقول لكم أيها المهاجمون أن أحد قادتكم بعد صدور الحكم بدقائق داخل قاعة المحكمة نادى عليا وهمس فى أذنى يبارك لى البراءة وأن مجهودى كان السبب فى ذلك، وقال لى بالحرف الواحد إن الحكم ممتاز ومتوازن، أقسم بالله العظيم وأقسم مرة أخرى ما أقوله حدث بالفعل من أحد القادة الكبار لجماعة الإخوان الذين يقودون الدفاع عن جماعة الإخوان، لذلك أقول لكم أيها المهاجمون “عيب” أن تبادلوا الحسنة بالسيئة وتذكروا دائما أن ناصرى وقف يدافع باستماتة وقال فى دفاعه “ما لم يجرم أحد من قادتكم”.

اعلاناتاعلانات نقابة المحامين

اترك رد

من فضلك اترك ردك
من فضلك اكتب اسمك هنا