أيها النقيب : إنا معك مدافعون

0
947
أشرف سالم

تكبير الخط

**** ايها النقيب الجليل سامح عاشور أنا معك لمدافعون **********

أن القلب ليحزن ..وان العين لتدمع …وانا لفراقك يا نخوة لمحزونون

ايها المحامون الشرفاء ايا كانت مناحيهم وتوجهاتهم …

ان ما يتعرض له نقيبكم الاستاذ الجليل / سامح عاشور المحامي نقيب المحامين العام ورئيس اتحاد المحامين العرب من هجمة شرسة ..هجمة لا تنال منه فحسب ولا تنال من نقابتنا وكياننا وهو ممثلها ورمزها ولا تنال من كل محام علي ارض مصر او حتي في الوطن العربي لانها ليست هجمة سياسية ولا نقابية بل هجمة تمس الشرف وتمس العرض ..

فهل تذكر احد الزملاء الذين يهاجمون نقيبهم علي امر كاذب كهذا ان له اسرة وعائلة واولاد واحفاد حتي لو لم يكن نقيبا بل حتي لو كان مواطنا من ضمن المواطنين ..الا تذكرون حديث الافك عندما تم رمي زوجة رسول الله صلي الله عليه وسلم عائشة بنت ابي بكر الصديق بالباطل وما اصابها من حزن وهم وغم حتي نصرها الله من فوق سبع سموات…

هل هذا هو ما تعلمناه علي ايدي اباءنا وامهاتنا …؟ هل هذا ما تعلمناه من مهنتنا الذكية الطاهرة التي تدافع عن الحقوق …؟ هل اذا جاء احد منا موكلا يلجأ الينا الا نقف معه لنبرئ ساحته طالما اقتنعنا بدعواه ..؟اليس من حق نقيبنا علينا كمحامي وحسب ان نقف معه حتي لا نهتز جميعنا ويتقول علينا الناس بالباطل …؟

ايها الاخوة والزملاء الاعزاء الاتقياء استحلفكم بالله جميعا ان اشد خصوم سامح عاشور المحامي والذين يختلفون معه نقابيا وسياسيا وشخصيا لايمكن لاحدهم ان يهاجمه بتلك التهمة المسفة البذيئة ..فكونوا علي قلب رجل واحد ضد هذه الهجمة القذرة ضده …نالوا منه نقابيا ..نالوا منه سياسيا ..نالوا منه واختلفوا معه ..

ولكن لا تنالوا منه في اعز مايملك الانسان منا وهو شرفه وعرضه وكرامته وتاريخه …احفظوا غيبته واعملوا بقول الله تعالي … ايحب احدكم ان يأكل لحم اخيه ميتا فكرهتموه …واتقوا الله ان الله تواب رحيم صدق الله العظيم …وانتظروا حتي يأخذ التحقيق مجراه ..ولا تهدموا بناءا كلنا بنيناه يكاد ان يقع علي رءوسنا ….

فاللهم يا ذا الجلال والاكرام استر علي جميع خلائقق ..وانتقم من كل ظالم مغتاب ..وكل افاك هماز مشاء بنميم .. انك علي كل شيئ قدير وبالاجابة جدير … تحياتي واحترامي لكم ايها الزملاء الاحباء … بقلم اضشرف سالم المحامي بالنقض

اعلاناتاعلانات نقابة المحامين

اترك رد