نرفض الاتهامات الموجهة للنقيب

0
871
إبراهيم عمران

تكبير الخط

كتب :

بقلم : إبراهيم عمران

قد يختلف بعضنا البعـض ولكن تبقـي دائمـا في النهاية، كلـمة احـــترام وموقـــــف رجـــولي لنــــا جميـــعا أو مـا يســمي بــشعرة معــاويــة.

ما نشرته صحيفة رصد والوطـن وبعـض الصحف عن سـامح عاشــور نقيب المحامين ورئيس اتحـاد المحامين العرب تحت شــعار فضايح أخلاقية وفضائح جنسية لسامح عاشــور”، نرفــضه جمــلة وتفصيلاً؛ لأن مـا نشــر هــو محــاولـة رخيصــة جــداً للنيل منه بصــدد وبسبب الانتخابات البرلمانية، وهــو أمــر في منتهي السفالة والوقاحــة والتبجــح.

نتـــفق مع النقيب أو نختـــلف معـــــه هــذا أمـر طبيعي وصــحي، لكننا نرفــض كــل الرفــض أن يهــان رمــــز نقـابة المحــامين.

ويبقي أمــر حتمي علينا جميعا أن نتوحــد عليه، وهــو عندما تكون هناك محــاولة للنيل من هــذا الرمــز فلابد أن نتصــدي جميعــا لهذا الزيف؛ لأننــا جميعـا ودون نفــاق أو ريـاء نتفــق علي أخلاقيات نقيب المحامــين وأن أخلاقياته فــوق أي شــبهات.

اعلاناتاعلانات نقابة المحامين

اترك رد

من فضلك اترك ردك
من فضلك اكتب اسمك هنا