بالوثائق.. انضمام المحامين الشرعيين للنقابة العامة

0
700
الرافعى

تكبير الخط

كتب :

بدأت مهنة المحاماة فى مصر فى الربع الأخير من القرن التاسع عشر، وقد بدأت مع وجود المحاكم المختلطة، وفى عام 1912 تم إنشاء نقابة المحامين الأهلية، أما المحامون لدى المحاكم الشرعية كانوا يسمون “وكلاء الدعاوى” وصدر القانون 15 لسنة 1916 لينظم عملهم وأصبحوا “محامين شرعيين”، وأصدرت عام 1929 مجلة “المحاماة الشرعية” لتنشر الأبحاث المتصلة بالقضاء الشرعى.

و فى سنة 1949 صدر القانون 51 بالغاء نقابة المحامين امام المحاكم المختلطة و نقل جميع المحامين بها الى جداول المحامين امام المحاكم الوطنية ، وفى عام 1955 تم إلغاء المحاكم الشرعية فتم نقل المحامين المقيدين بجداول المحامين الشرعيين الى جداول المحامين امام المحاكم الوطنية، و بهذا أصبحت فى مصر نقابة واحدة للمحامين ابتداء من يناير 1956 .

وقد رحب مجلس نقابة المحامين برئاسة النقيب عبدالرحمن الرافعى بهذا القرار ووافقوا على الفور على قبول قيد المحامين الشرعين إلى النقابة.

وبهذا أصبحت النقابة للمحامين كافة يمارسون مهام واجباتهم فى المطالبة بحقوق وكلاءهم أمام قضاء وطنى واحد.

 

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here