عن أزمة مجلس النواب

0
2007

تكبير الخط

كتب :

لقد راهن السيد الرئيس عبد الفتاح السيس علي عقد المؤتمر الاقتصادي العالمي بعد استكمال خريطة الطريق بتشكيل مجلس النواب.

وقد تم توجيه الدعوة للملوك والرؤساء لحضور المؤتمر في موعده المحدد خلال شهر مارس الجاري. ولكن للأسف خذلته اللجنة غير الموقرة التي تولت مهمة وضع قانون تقسيم الدوائر والتي قضت ستة أشهر في إعداده وصياغته.

وكانت النتيجة عدم دستورية القانون كما وصمته المحكمة الدستورية العليا. وما استتبعه من صدور حكم المحكمة الإدارية بوقف الانتخابات والعودة إلي مربع الصفر. وهي فضيحة من العيار الثقيل.

والحق أقول أنّه يجب محاسبة السادة النُجُب اعضاء اللجنة الغير موقرة. لأنهم ليسوا طلبة في الحضانة وأخطأوا في جدول الضرب.

ولابد أن تسترد الدولة منهم كل ماتقاضوه من مكافآت وبدلات. وأن نسترد منهم مقابل الوجبات والمشاريب التي تناولوها علي حساب الشعب الفقير.

كم أنا مشفق علي الرئيس الذي ينام. ألم أقل لكم في مقال سابق انه يجر وحده قطار بضائع من غير قضبان .

عن أزمة مجلس النواب أتحدث بشجاعة الرجال.

اعلاناتاعلانات نقابة المحامين

اترك رد

من فضلك اترك ردك
من فضلك اكتب اسمك هنا