«الرصد الإعلامي» توضح محاذير الدعاية في انتخابات البرلمان

0
604
انتخابات مصر

تكبير الخط

عقدت لجنة متابعة ورصد الأداء الإعلامي للانتخابات البرلمانية 2015، مؤتمرها الصحفي الأول، الاثنين، برئاسة الدكتور حسن عماد مكاوي، عميد كلية الإعلام جامعة القاهرة سابقاً، أعلنت ضوابط ومعايير أقرتها اللجنة العليا للانتخابات خاصة بالدعاية للمرشحين، حيث تبدأ اللجنة عملها مع بدء الدعاية طبقاً لمواعيد تحددها اللجنة العليا، وتنتهي عند بدء فترة الصمت الانتخابي.
وقال «مكاوي»، إن اللجنة تحرص على أن تكون التقارير الصادرة عنها واقعية، وبمنتى النزاهة والحيادية بين كافة المرشحين، مناشدا وسائل الإعلام والمرشحين والناخبين إدارك قيمة اللحظة التي تمر بها #مصر، مؤكدا أن اللجنة تعمل على تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص، لافتا إلي تسجيل أية مخالفات دون أية محاذير أو حساسية، ورفعها للجنة العليا للانتخابات.
وشكر رئيس لجنة متابعة ورصد الأداء الإعلامي، أعضاء اللجنة الذين سيعملون على مدار الساعة لمتابعة التغطية الإعلامية، لافتا إلي استقبال كافة الشكاوى وفحصها وعرضها على اللجنة العليا للانتخابات، موضحا أن المعايير الحاكمة عمل اللجنة في المتابعة والرصد، تتمثل في أولاً، مباديء تحكم التغطية الإعلامية، وهي العدالة والحيدة والمساواة بين الأحزاب في التغطية المركزية وبين المرشحين المستقلين، إتاحة وقت محدد ومتساوي لجميع المرشحين لعرض برامجهم وأفكارهم، وعدم السماح بالتعرض للمرشحين الآخرين أو المساس بسمعتهم، أو انتهاك حياتهم الخاصة من خلال الكلمات أو الصور أو المعاني أو الرموز أو الحيل الجرافيكية أو أي شكل آخر، التأكيد على احترام الوحدة الوطنية وقيم المجتمع وتقاليده، والتمييز الواضح بين الإعلام والإعلان، والحرص على تحقيق الشفافية والعدالة بين المرشحين في المواد الإعلانية مدفوعة الأجر.

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here