” المحامين العرب”: الاتحاد لن ينجرف أو يُستقطب لصالح توجه سياسي

0
557
شعار-اتحاد-المحامين-العرب

تكبير الخط

كتب :

 

كتب-رامى فيصل

أصدر اتحاد المحامين العرب بياناً بشأن أحداث المؤتمر الـ 23 يقول فيه: “إن اتحاد المحامين العرب المؤسسة القانونية العربية العتيدة التى أنشئت على أسس وثوابت قومية ومهنية والتى عملت دائماً على وحدة العرب من خلال وحدة نقابات المحامين وتوحيد كلمتها تدين أي محاولات لشق الصف أو النيل من هيبة وقيمة المحامين العرب، ومن هذا المنطلق فقد أجمع المكتب الدائم برئاسة نقيب محامي مصر وفى حضور نقباء سوريا وبيروت وطرابلس على حل الأزمة الطارئة التى نتجت إبان انعقاد المؤتمر الثالث والعشرين داخل الاتحاد، وقد تم إجراء التحقيق فى الواقعة بحضورهم وباتفاقهم جميعاً، باعتبار أن ما حدث شأن داخلي وأن الانفراد بإتخاذ وإملاء قرارات هو أمر يتجاوز المقبول والمتفق عليه ويدخل الاتحاد ونقاباته إلى نفق من الخلافات التى يؤججها الاختلاف السياسي ويكرس لقيم التقسيم والتبعية ويخدم على مخططات الإرهاب التى تستهدف أمتنا العربية”.

وأضاف البيان أن الإتحاد لن ينجرف أو يستقطب لصالح رؤية أو إتجاه أو توجه سياسي وأنه لا ينحاز لأي طرف ولا يخرج عن حيادته أيا كان الثمن.

ودعا الاتحاد كافة الأطراف إلى إعلاء المصلحة العليا، والحفاظ على هذا الكيان العربي الذي أصبح مستهدفاً ضمن المخططات التى تحاك ضد أوطاننا العربية، ومن قبل بعض المدفوعين بمصالحهم وأحقادهم، وبعيداً عن تحقيق مصالح إقليمية أو حزبية ضيقة على حساب المؤسسة العريقة.

واختتم الاتحاد البيان بأنه” يؤكد على استمرار مسيرته فى الحفاظ على وحدة الكلمة العربية التى تعلو عن المصالح الطائفية أو الحزبية،وناشد الجميع الإرتفاع إلى مستوى المسئولية القومية التى تحتاج إلى تضافر الجهود”.