“الضوة”: دورات تدريبية للمحامين خلال شهر فبراير الجاري “حوار”

0
508
الضوة

تكبير الخط

كتب :

زيادة معاش النقابة اعتباراً من هذا العام 

النقابة تتولي دفع مصروفات الدورات لزيادة تثقيف المحامين الشباب

 

كتبت – نجوى رجب

أكد الدكتور أبو بكر الضوة عضو مجلس نقابة المحامين، أن  النقابة تعكف حالياً على عمل كتاب أسود يتضمن تجاوزات أعضاء الشرطة ضد المحامين، مشيراً إلى أن هذا الكتاب السبب الرئيسي في تصيد الشرطة الأخطاء للمحامين وافتعال الأزمات.

وأشار الضوة إلى أن غياب معهد المحاماة، هو السبب الرئيسي لعقد الدورات التدريبية للمحامين لتأهيلهم للعمل, منوهاً أن هذه الدورات تُقدم مجانا للمحامي، وتقوم النقابة بدفع كل المصروفات، ويتم الاستعانة بخبراء القانون من أجل تثقيف المحامين.

و كان لـ  “موقع نقابة المحامين” هذا الحوار مع أبو بكر الضوة

إلي نص الحوار..

في البداية حدثنا عن تجاوزات الشرطة ضد المحامين؟ وعن الكتاب الأسود التي تنتوي نقابة المحامين إصداره لرصد هذه التجاوزات ؟

بالقطع تم البدء في كتابة الكتاب الأسود الذي يرصد تجاوزات أعضاء الشرطة، ضد المحامين في أقسام الشرطة ،وللأسف هذه الظاهرة أصبحت موجودة بشكل دائم،ومستمر وشبه يومي، والآن يوجد خمس حالات في شمال القاهرة وتم عرض هذه الحالات على مجلس النقابة، ومجلس النقابة قام بتحديد لجنة لمتابعة هذه التجاوزات، والمشاكل التي يتعرض لها المحامين من قبل الشرطة .

***في رأيك متي تنتهي الأزمة بين الشرطة والمحامين ؟

أزمة مفتعله واعتقد وجود توجيهات للشرطة بالتصيد للمحامين، مشيراً إلى أن مشكلة السويس أظهرت أن ضباط الشرطة دائما يترصدون للمحامين, لافتاً إلى أن مشكلة السويس، أكدت أنه لا يوجد توافق بين المحامين ووزارة الداخلية، بسبب الكتاب الأسود.

*** حدثنا عن الدورات التدريبية التي تم إعدادها لكي تقدم للمحامين ؟

تم تقديم عرض مشروع بالتعاون مع صلاح صالح عضو المجلس يُطالب بتكثيف الدورات التدريبية بين المحامين على مستوي شمال القاهرة والنقابة العامة خلال هذا العام، وتم تعميم هذه الفكرة على مستوي الجمهورية، كما تم الاتفاق على عقد وإقامة دورات في الإجراءات الجنائية، ودورات عن جرائم التزوير والتزييف، والطب الشرعي، وهناك دورات في قانون المرافعات الإجرائية والجنائية يحاضر فيها الدكتور حمدي عبد الرحمن وذلك خلال فبراير  الجاري، بالإضافة إلى عقد دورات في التحكيم الدولي، لتثقيف المحامين، على اعتبار أنها منظومة متكاملة خاصة بنقابة المحامين على مدار العام, وكل هذه الدورات تعقد مجاناً لتثقيف المحامين .

ما الهدف من الدورات التي تقدم للمحامين مجاناً ؟

عقد الدورات جاء بعد غياب معهد المحاماة وعدم تفعيله، وهي لتأهيل المحامين، وتثقيفهم مهنياً وعملياً، وخاصة شباب المحامين مشيراً إلى أنه تم الاستعانة بالاساتذة الذين لهم باع كبير في التدريس، والمحاماة مثل الدكتورحمدي عبد الرحمن ، جميل الصغير، أحمد شرف الدين ناجي عبد الموله .

ولفت الضوة إلى أن النقابة تتولي، دفع كل المصروفات وهذا دور النقابة الأساسي لزيادة تثقيف المحامي وتأهل المحامي للعمل.

*** ما هو الجديد في ملف العلاج والمعاشات لعام ٢٠١٥ ؟

كان هناك لجنة مشكلة للنظر في مشروع العلاج والمعاشات بمشاركة الدكتور إبراهيم إلياس وصلاح صالح، ومجدي سخي وانتهت اللجنة بعقد تعاون مع مستشفيات القوات المسلحة، وتم الاتصال بوزير الدفاع للتعاقد مع هذه المستشقيات، أما فكرة أن نسند هذا الأمر إلي شركة للتأمين على الحياة مرفوضة, لأن معظم الزملاء أعضاء المجلس أكدوا أن النقابة ستطور مشروع العلاج، وتم التطوير .

وأشارالضوة إلى أن  الجديد في ملف المعاشات لجنة زيادة المعاش مؤكداً أن المجلس قرر زيادة المعاش، اعتباراً من هذا العام ، غير معاش العجز أو معاش الاستثناء أو الخروج المبكر من العمل، باعتبار أن هناك محامين قطاع عام سيطبق عليهم الزيادة، وأيضاً معاش الدفعة الواحدة وهي ١٠٠ ألف جنيه حد أقصي و25  ألف جنيه حد أدني وهو المعلن عنه في الجمعية العمومية وسيُطبق أيضا عليهم اعتبارا من هذا العام .

*** وماذا عن الأعضاء الإخوان بمجلس النقابة وهل لهم وجود أم لا ؟

بالتأكيد مازال لهم وجود غير أن المتغيب منهم الفترة السابقة تم استبعاده، ومن غادر البلاد أو صدر ضده أحكام قضائية تم استبعاده وتصعيد الذي يليه في الترتيب.