موقف النقيب من اعتصام أسرة علاء عبد الفتاح باستراحة المحامين بدار القضاء

0
454

تكبير الخط

نشرت بعض الصحف ووسائل الإعلام أن ماحدث من اعتصام أسرة الناشط علاء عبد الفتاح داخل استراحة المحامين بدار القضاء العالى احتجاجًا على الحكم الصادر بمعاقبة نجلتها سناء سيف بالحبس 3 سنوات على خلفية التظاهر في محيط قصر الاتحادية الرئاسي، بالمخالفة للقانون، وحبس “علاء” على ذمة قضية التظاهر أمام مجلس الشورى.

كان بعد حصولهم على موافقة سامح عاشور نقيب المحامين ورئيس اتحاد المحامين العرب.
بينما نشرت بعض الصحف الاخرى أن سامح عاشور نقيب المحامين قد قام بطرد أسرة عبد الفتاح من استراحة المحامين المذكورة.

وتوضيحاً للأمر من خلال مصادر بمكتب النقيب تبين أنه قد حدث بالفعل أن قامت والدة الناشط ومجموعة من السياسين بالمكوث داخل استراحة المحامين احتجاجاً على قرار الحبس الصادر فى شأنه.

وأن النقيب لم يصرح أو يعلم بالامر وانما حدث عند الاتصال بسيادته لبيان مااذا كان قد صرح بذلك من عدمه أن تم ابلاغ المتصل أن سيادته لم يصرح بذلك لأحد .

وأن هناك مقرات المحامين من النقابات الفرعية والاندية يمكن استخدامها فى أى فاعلية يخص الشأن العام وفق ضوابط وموافقة المسئولين بها .

وهو مادعى  النقيب إلى نصيحة أسرة علاء عبد الفتاح والمتضامنين معها الى مغادرة الاستراحة دون أن يكون ذلك طرداً وبالفعل كانت هناك استجابه لطلب سيادته وتم فض الازمة.

اترك رد

من فضلك اترك ردك
من فضلك اكتب اسمك هنا