اتحاد عمال مصر تنظم مؤتمرا لإدانة المذبحة الوحشية في سيناء ومساندة الجيش

0
715
عاشور يأثناء خطابه للعمال

تكبير الخط

كتب \ محمد رمضان وخالد مصطفى

عقد الاتحاد العام لعمال ظهر اليوم الثلاثاء مؤتمراً حاشداً تحت عنوان “إدانة المذبحة الوحشية في سيناء ومساندة القوات المسلحة ” .

حضر المؤتمر نقيب المحامين ورئيس اتحاد المحامين العرب سامح عاشور , والإعلامي مصطفى بكري , وجبالي المراغيي رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر , وأمين عام الاتحاد العام لنقابات مصر محمد وهبه الله .

بدأ المؤتمر بالوقوف دقيقة حداد على أرواح شهداء الإرهاب الغاشم وسط أجواء من الهتافات من الحضور اشادة بالجيش المصري , ورفع الحاضرون لافتات ضد الإرهاب وصوراً للرئيس عبد الفتاح السيسي , بحضور ممثلي النقابة العامة لعمال النقل البحري والبرى والنقابة العامة للسياحة والفنادق وعمال شركة “شويبس” .

عبر نقيب المحامين سامح عاشور عن سعادته بحضور هذا الحفل قائلاً نحن  أصحاب قضية لان مصر في حالة دفاع شرعي عن أرضها ضد الإرهاب.

مشيراً أن مصر مستهدفه من قبل تنظيمات مختلفة ولابد أن يكون الشعب المصري على قلب رجل واحد وهذه الموجه التي تضرب مصر في بداية المشوار إنما هو إرهاب لا يريد لمصر أن تكون دولة ديمقراطية وقوية وان شعب مصر العظيم لن يستسلم أبداً , وسوف يحاكم كل من ارتكب جريمة إرهابية فى حق هذا الوطن  , وعلينا أن نقف صفاً واحداً خلف قواتنا المسلحة ومواجهة أي قوة تريد أن تنال من مصر بارهابها تحت رعاية أخوانيه واضحة وكل من ينتمي إليها .

وأكد عاشور فى كلمته أن القانون الحالى الذى تم اصدارة لمواجهة ارهاب سيناء الاخير أن الدستور يعطى الحق فى مواجهة هذا الارهاب بالمحاكمة أمام القضاء العسكرى وأنه لم تكن هناك حاجة الى اصدار القانون لأن الدستور يعطى الحق باحالة كل الجرائم الارهابية أمام القضاء العسكرى.

صراعنا مع الارهاب صراع وجود اما نحن واما الارهاب وأن  الصهيونية والارهاب عدوان متلازمان للامة العربية وعلينا أن نقف خلف قواتنا المسلحة

وطالب عاشور إسقاط المعونة الأمريكية وقال نحن ضد فلول الدولة الصهيونية وهم الأمريكان الذين يدعمون الإرهاب .وهتف فلتسقط أمريكا ”

 

وقال رئيس الاتحاد العام لنقابات مصر, أنه ليس بجديد ولا غريب على عمال مصر الشرفاء فهم جنود الإنتاج الحربي في السلم والحرب حيث تقوم على أكتافهم نهضة مصر وتقدمها وأن هذا المؤتمر عقد لمساندة القوات المسلحة في محاربة الإرهاب .

ومن جانبه أكد مصطفى بكري أن اتحاد عمال مصر هو قوة شعبية حقيقية تقف أمام الصعاب والدفاع عن مستقبل وحضارة مصر وأنها شهدت أهوال عصيبة , وما يحدث في سيناء هو أمر مخطط ليس من جماعة الإخوان الإرهابية فقط بل مخطط منظم من تركيا وقطر وحماس ,وأن هدف منظمة الشرق الأوسط تقسيم الدولة الوطنية ,ونحن على يقين بأن مصر ستنتصر وهذه القوانين ستكون رادعة .

 

ومن جانب أخر بعث صلاح عبد الحميد مستشار التنمية السياسية للإتحاد الأوروبي برقية خاصة طالب فيها بإعلان حالة الطوارئ في منطقة سيناء والقضاء على الإرهاب في أسرع وقت.

وفي نهاية المؤتمر خرج سامح عاشور ومصطفى بكري وأعضاء الاتحاد العام للوقوف أمام مبنى الاتحاد العام لعمال مصر للمطالبة بالقضاء على الإرهاب .

اعلاناتاعلانات نقابة المحامين

اترك رد

من فضلك اترك ردك
من فضلك اكتب اسمك هنا